تقرير الوطني للاستثمار عن أداء الأسواق العالمية لشهر يوليو 2017

تقرير الوطني للاستثمار عن أداء الأسواق العالمية لشهر يوليو 2017

Corp Comm AR-Global Market Commentary, AR-latest News

التاريخ: 6 أغسطس 2017

وارتفع مؤشر مورغان ستانلي كابيتال إنترناشيونال لجميع الدول بنسبة %2.7، وسجل نفس المؤشر للأسواق الناشئة مكسباً بنسبة %5.5

حققت معظم الأسواق العالمية مكاسباً في شهر يوليو. وارتفع مؤشر مورغان ستانلي كابيتال إنترناشيونال لجميع الدول بنسبة %2.7، وسجل نفس المؤشر للأسواق الناشئة مكسباً بنسبة %5.5. وفي الولايات المتحدة، بلغ كل من المؤشرين الرئيسين مستويات مرتفعة غير مسبوقة، إذ سجل مؤشر داو جونز ومؤشر ستاندرد آند بورز 500 ارتفاعاً بنسبة %2.5 و%1.9 على التوالي. وتستمر الولايات المتحدة في التعامل مع الاضطرابات السياسية في واشنطن العاصمة، ولم يتمكن ترامب من تأمين الأصوات الضرورية في الكونغرس لتمرير تشريع الرعاية الصحية. وعبر المحيط الأطلنطي، ما زال خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي قضية رئيسية مع استمرار الخلاف بين المملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي بشأن عدة أمور مثل التسوية المالية وحقوق مواطني الاتحاد الأوروبي المقيمين في المملكة المتحدة. وهبطت الأسهم الأوروبية الرئيسية، وعلى وجه الخصوص مؤشر DAX الألماني ومؤشر CAC 40 الفرنسي بنسبة %1.7 و%0.5 على التوالي. وعلى مستوى السلع، ارتفع الذهب بنسبة %2.2 في حين ارتفع خام برنت بنسبة %9.9 في شهر يوليو.

ويستمر قطاع التصنيع والخدمات في الولايات المتحدة في الثبات فوق مستوى 50 لشهر يوليو بشكل مبدئي. وبلغ مؤشر مديري المشتريات لقطاع التصنيع في الولايات المتحدة وفقاً لمجلة ماركت 53.2 مقارنة بمستوى 52 الشهر الماضي، في حين كان مؤشر مديري المشتريات لقطاع الخدمات في الولايات المتحدة وفقا لمجلة ماركت ثابتا عند 54.2. وبلغت طلبات إعانة البطالة في يوليو 244,000 مقارنةً بقراءة نهاية يونيو التي بلغت 250,000. وارتفعت أوامر شراء البضائع المعمرة في يونيو بنسبة %6.5 مقارنة بالهبوط المسجل في مايو عند %0.1-. واستمرت مبيعات التجزئة في يونيو في الانكماش بنسبة% 0.2- على أساس شهري. وهبطت مبيعات المنازل القائمة في يونيو بنسبة %1.8 مقارنة بالشهر الماضي، في حين ارتفعت مبيعات المنازل الجديدة لشهر يونيو بنسبة %0.8، وإن كان ذلك بنسبة أقل. وارتفع بناء المنازل الجديدة وتصاريح البناء على أساس شهري في يونيو بنسبة %8.3 و%7.4 على التوالي. وجاء الناتج المحلي الإجمالي السنوي للربع الثاني متماشياً مع التوقعات مبدئياً عند %2.6.

وارتفع مؤشر مديري المشتريات في قطاع التصنيع بالمملكة المتحدة إلى 55.1 في يوليو مقارنةً بقراءة الشهر الماضي التي بلغت 54.2. وكان مؤشر سعر المستهلك في يونيو ثابتاً على أساس شهري مقارنة بشهر مايو، في حين ارتفعت مبيعات التجزئة بنسبة %0.6. واستمرت ثقة المستهلك في يوليو في الهبوط بقراءة بلغت 12- مقارنة بقراءة مايو التي كانت تبلغ 10-. وهبط الناتج المحلي الإجمالي على أساس سنوي للربع الثاني مبدئيا بنسبة %0.3 إلى %1.7.

وارتفعت أسهم المملكة المتحدة ارتفاعا طفيفا لتقفل الشهر بمكاسب بنسبة %0.8 وفقا لقياس مؤشر فوتسي FTSE 100.

وحققت الأسهم الصينية مكاسب بنسبة %2.5 في يوليو وفقا لقياس المؤشر المركب لسوق شنغهاي للأوراق المالية

وظل مؤشر مديري المشتريات لمنطقة اليورو لشهر يوليو فوق مستوى 50 عند 56.6 وفقا لمجلة ماركت، منخفضا بذلك انخفاضا طفيفا عن قراءة شهر يونيو التي كانت تبلغ 56.8. وظلت القراءة الأولية لمؤشر مديري المشتريات في قطاع الخدمات ثابتة عند 55.4 وفقا لمجلة ماركت. وانخفض معدل البطالة على مستوى المنطقة بنسبة %0.1 مسجلا قراءة %9.1 في يونيو. وبلغت ثقة المستهلك في يوليو 1.7- مقارنة بمستوى يونيو الذي بلغ 1.3-. وارتفع الناتج المحلي الإجمالي على أساس سنوي للربع الثاني مبدئيا بنسبة %2.1 عن القراءة السابقة البالغة %1.9. وزادت مبيعات التجزئة ليونيو على أساس شهري بنسبة 0.5% مقارنة بمستوى مايو الذي بلغ 0.4%

وتراجعت الأسهم الأوروبية في شهر يوليو بنسبة %0.4 وفقا لقياس مؤشر ستوكس أوروبا 600.

وتستمر واردات اليابان وصادراتها في الارتفاع على أساس سنوي محققة نموا في يونيو بنسبة %15.5 و%9.7 على التوالي، متجاوزة التوقعات بذلك، لكن متباطئة عن القراءة السابقة في مايو. وبلغ مؤشر نيكاي لمديري المشتريات في قطاع التصنيع في يوليو 52.1 مقابل 52.2 ليونيو. وزادت المنازل الجديدة في يونيو بنسبة %1.7 على أساس سنوي مرتفعة بذلك عن نسبتها في مايو إذ كانت تبلغ %0.3-. وتحسنت تجارة التجزئة على أساس شهري في يونيو بنسبة %0.2، لكنها جاءت دون مستوى التوقعات عند %0.4.

وانخفضت الأسهم اليابانية في يوليو وفقا لقياس مؤشر نيكاي 225 بنسبة %0.5.

وارتفعت واردات الصين وصادراتها في يونيو بنسبة %17.2 و%11.3 على التوالي على أساس سنوي، ونتج عن ذلك فائض تجاري بقيمة 42.8 مليار دولار أمريكي مقارنة بالفائض المحقق في الشهر الماضي بقيمة 40.8 مليار دولار أمريكي. وكان مؤشر سعر المستهلك ثابتا لشهر يونيو مقارنة بمايو على أساس سنوي. وتستمر مبيعات التجزئة في النمو في يونيو بنسبة %11.0، في حين حقق الإنتاج الصناعي نموا بنسبة %7.6 مقارنة بقراءة الشهر الماضي التي بلغت %6.5. وكان الناتج المحلي الإجمالي على أساس سنوي للربع الثاني ثابتا عند %6.9.

وحققت الأسهم الصينية مكاسب بنسبة %2.5 في يوليو وفقا لقياس المؤشر المركب لسوق شنغهاي للأوراق المالية.

وفي شهر يوليو أقفلت معظم أسواق الأسهم في دول مجلس التعاون الخليجي في المنطقة الخضراء. وهبط مؤشر مورغان ستانلي كابيتال إنترناشيونال لدول مجلس التعاون الخليجي بنسبة %1.2. كما تراجع سوق الأسهم السعودية للشهر بنسبة %4.5-، وكذلك سوق الأسهم في سلطنة عُمان بنسبة %1.8-. وحقق سوق الأسهم في دبي أعلى أداء بين أسواق الأسهم في دول مجلس التعاون الخليجي بمكاسب بلغت نسبتها %7.1، تلاه سوق الأسهم في قطر الذي ارتفع بنسبة %4.2، وسوق الأسهم في الكويت الذي ارتفع بنسبة %3.5، وسوق الأسهم في أبو ظبي الذي ارتفع بنسبة %3.2 وسوق الأسهم في البحرين الذي ارتفع بنسبة %1.4. وكان أداء سوق الأسهم في مصر ثابتا في المنطقة الخضراء عند نسبة %0.02.

Share this Post